تكريم عربي للرئيس التنفيذي لشركة نسيج

تقديراً للجهود والمساهمات الكبيرة التي قدمتها نسيج في تنمية وتطوير أعمال المكتبات والمعلومات، قام الاتحاد العربي للمكتبات والمعلومات (أعلم) بتكريم المُهندس/ عبد الجبار العبد الجبار - الرئيس التنفيذي لشركة نسيج - وذلك خلال المؤتمر الثاني والعشرين للاتحاد والذي حظي برعاية الرئيس السوداني عمر البشير واستضافته العاصمة السودانية الخرطوم خلال الفترة من 19 إلى 21 ديسمبر 2011 تحت شعار " نظم وخدمات المعلومات المتخصصة في مؤسسات المعلومات العربية: الواقع والتحديات والطموحات ".

وقد ورد في مبررات التكريم أنه جاء تقديراً لجهوده في تطوير أعمال المكتبات والمعلومات، والمساهمات التي قام بها في تدريب الطلاب وتكريم المتميزين منهم، والتعاون مع المكتبات ودعم المهنيين، وخلق أجواء الشراكة مع الاتحادات والجمعيات المهنية، بالإضافة إلى دور نسيج البارز في المزج بين فكر التجارة والأعمال والشراكة مع أهل العلم والمهنة والمتخصصين.

كما جاء تكريم المهندس العبد الجبار ضمن تكريم شخصيتين رائدتين في هذا المجال في العالم العربي هما معالي الأستاذ/ فيصل بن معمر - مستشار خادم الحرمين الشريفين وأمين عام مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني والمشرف العام على مكتبة الملك عبد العزيز العامة بالرياض، والأستاذ الدكتور/ عز الدين بودربان - أستاذ التسويق بكلية الإدارة والاقتصاد في جامعة دهوك، وذلك نظير جهودهم في تطوير أعمال المكتبات والمعلومات.
ويأتي هذا التكريم للمهندس العبد الجبار امتداداً للعديد من شهادات التكريم والجوائز التي حصل عليها خلال مسيرته العملية الطويلة على رأس نسيج والتي تمتد لأكثر من ثلاثةً وعشرون سنةً ساهمت خلالها النظم تحت قيادته في تطوير صناعة المعلومات وإدارة المعرفة في العالم العربي عبر عدد كبير من الحلول المبتكرة التي قدمتها لمجتمع المستفيدين في المنطقة وللمشاريع الرائدة التي نفذتها بالشراكة مع أكبر الهيئات والمؤسسات العامة والخاصة، حيث سبق أن حصل المهندس العبد الجبار على جائزة ITP/Visa Award لجهوده ومساهماته المتميزة.

ويتولى المهندس العبد الجبار إدارة شركة نسيج والتي تعد واحدة من أكبر الشركات الرائدة إقليمياً، وتعمل في المنطقة منذ عام 1989 من خلال مكاتبها في الرياض وجدة والخبر ودبي والكويت ودمشق وبيروت والقاهرة والرباط، حيت تقدم لمجتمع المعلومات والمعرفة العربي حلولاً متكاملة من خلال الشراكة مع كبريات شركات التقنية العالمية فضلاً عن الخبرة المتنامية في التنفيذ وخدمة العملاء.