نسيج تنظم ورشة عمل حول الحكومة الإلكترونية بجامعة واسط – العراق

واسط، العراق، أغسطس 2013.
بالتعاون مع جامعة واسط – العراق – قامت نسيج بتنظيم ورشة عمل حول تطبيق الحوكمة الإلكترونية في مؤسسات الدولة. وقام معالي الدكتور / طالب محيبس حسن الوائلي – رئيس الجامعة – بافتتاح ورشة العمل، وبمشاركة موظفي التسجيل والإدارة المالية وتكنولوجيا المعلومات في رئاسة الجامعة وكلياتها، فضلا عن ممثلي الدوائر الرسمية في محافظة واسط.
وقامت نسيج – في هذه الورشة – بعرض أحدث الحلول التقنية ومن بينها: نظام الإدارة الرقمية الموحدة للجامعات،  والبوابات الأكاديمية في الجامعات كنموذج مصغر لمؤسسات الدولة. كما تم عرض نظام التعلم الإلكتروني  Desire2Learn والذي يعتبر من أكبر وأقوى أنظمة التعلم الإلكتروني في العصر الحديث، حيث يفتح آفاقا لا حدود لها من التعلم الابتكاري. علاوة على ذلك، قامت نسيج بتقديم نظام القبول والتسجيل وإدارة الطلاب الاول في العالم Banner.

وفي كلمته التي ألقاها في افتتاح الورشة، أكد الدكتور / طالب محيبس أن استخدام وسائل التعليم الحديثة في الجامعة ومؤسسات الدولة يسهم في تطوير هذه المؤسسات وتقدمها وضمان تواصلها مع الجامعات العربية والعالمية من خلال البرمجيات المتطورة. كما دعا الدكتور / طالب إلى تفعيل الحوكمة الإلكترونية في الجامعة وربط كلياتها وأقسامها المختلفة برئاسة الجامعة من أجل تطوير الجامعة وتقدمها.

ومن جانيه، صرح المهندس عبدالله الطريفي نائب الرئيس التنفيذي لنسيج قائلا: "تعتبر هذه الندوة أولي الندوات في حوكمة الجامعات باستخدام أنظمة وحلول عالمية من كبري الشركات، كما تعتبر هذه الندوة الثانية بعد ورشة العمل حول التعليم والتكنولوجيا التي أقامتها وزارة التعليم والبحث العلمي العراقية في شهر يونيو 2013، والتي بدأت من خلالها نسيج بالمساهمة في العمل علي بناء وتطوير التعليم العالي في الجامعات العراقية. وتضمنت الندوة، محورين الأول التعريف بالحوكمة الإلكترونية، واستعمال الوسائط الإلكترونية ومراحل الحوكمة الإلكترونية، والمحور الثاني عن الحرم الجامعي الرقمي الموحد وأنظمة التعليم الإلكتروني في مؤسسات التعليم العالي. وأكدت الورشة ضرورة تنفيذ استراتيجيات التحول نحو التعلم الإلكتروني بالاعتماد على الخبرات التقنية والفنية ومجموعة من الشركاء الموثوقين. ومن هنا، تتوفر أمام نسيج فرصا واعدة في مجال تقنية المعلومات والتحول نحو الحكومة الإلكترونية و تطبيق حلول التعلم الإلكتروني؛ أخذاً في الاعتبار عملية إعادة البناء التي تمر بها العراق في المرحلة الحالية."